لأول مرة، فلسطين في تقرير النظام البيئي العالمي للشركات الناشئة

لأول مرة، فلسطين في تقرير النظام البيئي العالمي للشركات الناشئة
11 September, 00:00 am

لأول مرة، فلسطين في تقرير النظام البيئي العالمي للشركات الناشئة

 

تسليط الضوء على فلسطين في التقرير العالمي الأهم حول إثراء الشركات الناشئة والنمو الاقتصادي

 

تم نشر تقرير النظام البيئي العالمي للشركات الناشئة لعام 2022 من قبل  (Startup Genome) في أسبوع لندن للتكنولوجيا، ويحتوي هذا  التقرير على ملخص عن النظام البيئي العالمي للشركات الناشئة حيث يحتوي على أكثر الأبحاث شمولاً، ويعتمد على بيانات أكثر من 280 نظام بيئي للإبتكار في ريادة الأعمال، بالإضافة لبيانات ثلاث ملايين شركة تم تحليلها.

 

استطاعت فلسطين للأول مرة أن تتنافس مع الدول الأخرى بعدما كانت المواهب الفلسطينية معزولة إلى حد كبير و نجحت في التقدم على مثيلاتها ليتم ذكرها في النظام البيئي العالمي للشركات الناشئة ، وخاصة تلك الشركات التي يتم دعمها من قبل مشروع دعم القطاعات الخاص (IPSD) الممول من البنك الدولي و الذي يتم تنفيذه لصالح وزارة الاقتصاد الوطني الفلسطيني من خلال شركة البدائل التطويرية DAI)).

 

يهدف مشروع دعم ابتكارات القطاع الخاص الى تطوير القطاع الخاص الفلسطيني والفرص الإقتصادية المتاحة له و يستهدف مساعدة الافراد والشركات المبدعة والمبتكرة على صياغة بيئة ريادية متطورة. تم تطوير أنشطة المشروع بهدف تعزيز آليات لتعزيز التواصل بين هذه الفئات ووضع أسس لعمليات تمويل الشركات بالإضافة إلى تطوير نظم العمل.

 

" فخورون بكون مشروع دعم ابتكارات القطاع الخاص جزء من الجهود الهادفة الى تمكين الشركات الناشئة و تأهيلها لصياغة بيئة ريادية قادرة على التنافس في النظام البيئي العالمي للشركات الناشئة "، تقول لينا فطوم مديرة المشروع.

 

أهم ما ورد في تقرير النظام البيئي العالمي للشركات الناشئة لعام 2022 فيما يخص النظام البيئي الريادي في فلسطين ما يلي: قدرت قيمة النظام البيئي للشركات الناشئة الفلسطينية بـ 66 مليون دولار مع اجمالي استثمارات بلغت 9.5 مليون دولار.

  • النظام البيئي الفلسطيني ديناميكي، حيث يستفيد أصحاب الأفكار الريادية من برامج مختلفة من منظمات الدعم وكذلك من خلال التواصل مع الشبكات الإقليمية والدولية، لا سيما في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والولايات المتحدة.
  • مستوى التعليم عالي بشكل خاص بين المؤسسين الفلسطينيين، حيث يحمل أكثر من 55٪ منهم شهادة جامعية، وأكثر من 19٪ يحملون شهادات عليا. بينما يحمل 61٪ من بين المؤسسين المُمَوَلين -في وقت التأسيس- شهادة جامعية. كما أن فلسطين هي موطن لنسبة عالية جداً من الشباب، كما أن مجموعة المواهب آخذة في الاتساع ، مع تزايد أعداد النساء والشباب المشاركين في النظام البيئي.
  • ظهرت العديد من الشركات الناشئة التي تركز على تكنولوجيا التعليم بعد تأسيس EdTech Hub في فلسطين، بما في ذلك تطوير مهارات البرمجة العربية عبر الإنترنت للأطفال من خلال منصة جيل كود و منصة التدريب  Coachwhizz  و Hessa التي تربط معلمي الجامعات بالأطفال في سن المدرسة.
  • تَتَناول العديد من الشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا في فلسطين قضايا الرعاية الصحية، بما في ذلك التطبيب عن بعد (Tebfact and Tanaffas)، وأنظمة حجز المواعيد (Doctor On Time)، والشركات التي تركز على الوقاية من الأمراض المزمنة (Wikaya and Dawsat). كما تُكَرِّس شركة SynergyMed -ومقرها القدس- جهودها لتطوير حلول غير جراحية لعلاج الأورام السرطانية.
  • شَكَّلَت سلطة النقد الفلسطينية المجموعة الإستشارية للتكنولوجيا المالية في عام 2021 وأطلقت الجهات التنظيمية الإطار الاستراتيجي للخدمات المالية الإسلامية لتشجيع التحول الرقمي وتكامل التكنولوجيا المالية بين البنوك الإسلامية، كما أطلقت سلطة النقد حملة للتوعية بخدمات الدفع الإلكتروني والمحفظة الإلكترونية. نتيجة لذلك، تم إطلاق العديد من البرامج الداعمة للشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا المالية، بما في ذلك مبادرات من مركز (Intersect Innovation Hub) المدعوم من بنك فلسطين و حاضنة الاعمال (Flow Accelerator) بالشراكة مع البنك الوطني.

 

تم إنشاء تقرير النظام البيئي العالمي للشركات الناشئة بالشراكة مع الشبكة العالمية لريادة الأعمال و (Dealroom) و (Crunchbase). شاهد التقرير الكامل هنا: (https://startupgenome.com/report/gser2022) (متوفر من 14 حزيران/يونيو).